اتجاهات العاملين نحو الخصخصة وأثرها على السعودة والأمن الوظيفي

بيانات الملخص الأولية
الملخص

ملخص رسالة ماجستير
محمد مفرح السريعي
عنوان الرسالة: اتجاهات العاملين نحو الخصخصة وأثرها على السعودة والأمن الوظيفي
دراسة مسحية على شركة الاتصالات السعودية في مدينة الرياض

تاريخ المناقشة: 7 / 2 / 1422هـ. الموافق 20/4/2002م.
مشكلة الدراسة: انطلقت هذه الدراسة من توجه المملكة لخصخصة قطاع الاتصالات السعودي، بعد أن شهدت الفترة التي سبقت قرار الخصخصة مؤشرات غير جيدة في كل من الأداء التشغيلي والمالي. كما انطلقت هذه الدراسة مما أسفرت عنه التجارب العالمية من أن عملية الخصخصة يصاحبها تقليص لحجم العمالة، وإلى تدني نسبة الفرص الوظيفية. ومن هنا تبرز الحاجة للتعرف على دور أو أثر الخصخصة نحو كل من مستوى الخدمات المقدمة، والسعودة، والأمن الوظيفي.
أهمية الدراسة: تأتي أهمية هذه الدراسة لتوجيه نظر المسئولين عن التخطيط والتنفيذ لعملية الخصخصة، و السعودة، والأمن الوظيفي للعمالة نحو أهمية الربط بين هذه المتغيرات عند إعداد الخطط الخاصــــة بكل منها، حتى يطمئن العاملون إلى ترحيب سوق العمل بهم. مما ينعكس أثره على تحسين مستوى الخدمات المقدمة.

أهداف الدراسة:

1- التعرف على اتجاهات العاملين بشركة الاتصالات السعودية نحو دور الخصخصة في تحسين مستوى الخدمات المقدمة .
2- التعرف على اتجاهات العاملين بشركة الاتصالات السعودية نحو أثر الخصخصة على السعودة بالشركة.
3- التعرف على اتجاهات العاملين بشركة الاتصالات السعودية نحو أثر الخصخصة على الأمن الوظيفي بالشركة .

4- التعرف على أثر العوامل الشخصية للعاملين بشركة الاتصالات السعودية على اتجاهاتهم نحو الخصخصة وأثرها على السعودة والأمن الوظيفي بالشركة .

5- تقديم مجموعة من التوصيات التي تستهدف مراعاة عنصر العمالة في تخطيط وتنفيذ عملية الخصخصة بالمملكة .

تساؤلات الدراسة:
1- ما هي اتجاهات العاملين بشركة الاتصالات السعودية نحو دور الخصخصة في تحسين مستوى الخدمات المقدمة ؟

2- ما هي اتجاهات العاملين بشركة الاتصالات السعودية نحو أثر الخصخصة على سعودة الوظائف بالشركة ؟

3- ما هي اتجاهات العاملين بشركة الاتصالات السعودية نحو أثر الخصخصة على الأمن الوظيفي بالشركة؟

4- هل تختلف اتجاهات العاملين بشركة الاتصالات السعودية نحو الخصخصة وآثارها على السعودة والأمن الوظيفي باختلاف خصائصهم الشخصية؟

منهجية الدراسة: تم استخدام المنهج الوصفي بشقية المكتبي والميداني، حيث ركز الجانب المكتبي على تقديم تغطية شاملة للأدبيات ذات العلاقة ، أما الجانب الميداني فقد تم من خلال استخدام أداة جمع البيانات(الاستبانة).وقد وجهة إلى عينة عشوائية مكونة من (575) موظفاً في شركة الاتصالات السعودية في مدينة الرياض، وذلك لتحليل وتفسير العلاقات بين المتغيرات المختلفة.
أهم النتائج: توصلت هذه الدراسة إلى مجموعة من النتائج التي من أهمها:
1 - أن غالبية أفراد الدراسة يوافقون على أن خصخصة الاتصالات أسهمت بشكل إيجابي في تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمشتركين.
2- أظهرت الدراسة أن أفراد الدراسة بشكل عام منقسمين نحو أثر خصخصة الاتصالات على السعودة.
3- توصلت هذه الدراسة إلى أن أفراد الدراسة بشكل عام منقسمين نحو أثر خصخصة الاتصالات على الأمن الوظيفي.
4- العلاقة بين الخصائص الشخصية ومتغيرات الدراسة أظهرت النتائج ما يلي :
أ - وجود علاقة ارتباط إيجابية ذات دلالة إحصائه بين متغير (المؤهل التعليمي) و اتجاهات مفردات الدراسة نحو دور الخصخصة في تحسين مستوى الخدمات المقدمة.
ب - وجود فروق ذو دلالة إحصائية بين اتجاهات موظفي المستوى الأول فأقل وبين كل من موظفي المستوى الثاني والثالث وكذلك موظفي المستوى الرابع والخامس نحو الدور الإيجابي للخصخصة في تحسين مستوى الخدمات المقدمة