خاص لموقع الدراسات والبحوث http://www.minshawi.com

بسم الله الرحمن الرحيم

 مربع نص: إعداد
الأستاذ / عماد صالح إبراهيم محمد
موجه التربية الإسلامية
 

 

 

 

 

 بناء الورقة الامتحانية في التربية الإسلامية

 

 

 

 

 

 

        إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونستهديه ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا ، من يهده الله فهو المهتد ومن يضلل فلن تجد له وليً مرشداً ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله 0

          يقول الله سبحانه وتعالى " الذّي خَلَقَ المَوْتَ والحيَاةَ ليَبْلُوَكُمْ أيكمْ  أحْسَنُ عَملاً وهو العزيز الغفور " فالله سبحانه وتعالى خلق الموت والحياة ابتلاءً للإنسان ، ابتلاءً يظهر من خلاله أي الناس أحسن عملاً ، ولاشك أن إحسان العمل لا يكون إلا بإخلاصه لله عز وجل وإتقانه والإتيان به وفق سنة الرسول صلى الله عليه وسلم ، فالله نسأل أن يجعلنا من الذين يبتغون بأعمالهم وجه الله عز وجل0

وبعــد ،،

     فإن هذا البحث المتواضع يدور حول بناء الورقة الامتحانية في مادة التربية الإسلامية وكان من أهم الدوافع لكتابته ما يلـــــي :

1)       أهمية الورقة الامتحانية ، كونها الوسيلة الوحيدة المستعملة في مدارسنا لتقييم طلابنا

2)     الملاحظات التي وجدتها من خلال جولاتي الميدانية على المدارس لاعتماد أسئلة نهاية الفصل الأول للعام 1998/1999م على الأوراق الامتحانية التي يقدمها المعلمون حيث وجدت عدة ثغرات في هذه الأسئلة ، وقلة معرفة بعض المعلمين بالشروط والمواصفات التي يجب توفرها في الورقة الامتحانية 0

3)                محاولة خدمة زملائي معلمي التربية الإسلامية في هذا المجال من خلال هذا العرض الموجز 0

هذا وقد جاء البحث في أربعة فصول ……………

الفصل الأول بعنوان :  ((  التقييم ووسائله ))

          وقد تناول هذا الفصل بيان معنى الامتحان وأهميته ثم تم الحديث عن وسائل التقييم وهي :

( الاختبارات الشفوية ، الامتحانات التقليدية ، التقارير والمناقشات ، الاختبارات المقننة ،

       الاختبارات الموضوعية ، ملاحظات المدرسين ، التسجيل اليومي لسلوك التلاميذ ، البطاقة لمدرسية والشروط التي يجب توفرها في وسائل التقييم ) 0

أما الفصل الثاني :فهو بعنوان الاختبارات الموضوعية وقد اشتمل الفصل على أنواع الاختبارات الموضوعية ، وإرشادات في بناء الاختبارات الموضوعية ، كذلك تحدث عن الأسئلة الموضوعية ومادة التربية الإسلامية 0

أما الفصل الثالث : فهو بعنوان بناء الورقة الامتحانية ويشمل بناء الورقة الامتحانية ، وخطوات إعداد الاختبار الجيد ، ثم مواصفات الورقة الامتحانية 0

أما الفصل الرابع : فكان بعنوان بناء الورقة الامتحانية في التربية الإسلامية ، وتم الحديث في هذا الفصل عن عملية بناء الورقة الامتحانية في فروع المادة الثلاث ، ثم تم تقديم ورقة امتحانية كنموذج لورقة نموذجية ، ثم بعد ذلك تم ختم البحث بالخاتمة ثم المراجع 0

والحقيقة أن الورقة الامتحانية هامة جداً لأنها الوسيلة الوحيدة المستخدمة حتى الآن في مدارسنا في تقييم طلبتنا ولذلك لابد من الاهتمام بها ، وعقد دورات تدريبية لكل من له علاقة بالتقويم والامتحانات من إداريين وموجهين ومدرسين 0

وأقترح هنا أن تكون أسئلة امتحانات الفصل الأول والفصل الثاني موحدة على مستوى جميع مدارس المنطقة الغربية حتى نضمن إخراج ورقة امتحانية جيدة لجميع الطلاب وكذلك نجعل مستوى الطلبة جميعاً في مستوى واحد 0

وأخيراً  أرجو أن أقدم لقارئ هذا البحث شيئاً  مفيداً وجديداً وأنا على استعداد لتقبل أي نقد واقتراح لتحسين الورقة الامتحانية في مادة التربية الإسلامية 0

      وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين  ،،

 

                                                     عماد صالح إبراهيم محمد

                                                           موجه التربية الإسلامية

                                                      المنطقة الغربية التعليمية

 

خاص لموقع الدراسات والبحوث http://www.minshawi.com

 

           

        كانت الامتحانات حتى فترة متأخرة شفهية تقوم على السؤال والجواب أو على نوع من الحوار بين الطالب والفاحص ، وكان من الشائع في البلاد العربية أن تكون الإجابات خطابية علنية تماماً ، كما هو الوضع بالنسبة للرسائل والاطروحات في الدراسات العليا0

       وفي العقود الأولى من هذا القرن ولاسيما في الثلاثينات منه بات الاهتمام بالامتحانات مألوفاً ، وكان المربون في مصر والعراق خاصة أوْلواْ  اهتمامهم لشئون الامتحانات فاقترح بعضهم إدخال أساليب جديدة في أسس التقييم ومصادره كالاعتماد على البطاقة المدرسية أو الملف الشخصي وروائز الذكاء وإن بشكل متسرع 0

       غير أن أول دراسة جَدّيّة للامتحانات في الدول العربية لم تتم حتى سنة 1961م حيث انعقد بدعوة من دائرة التربية في الجامعة الأمريكية في بيروت مؤتمر تربوي ضم ممثلين عن عدد من الدول العربية ، تبعه بعد ذلك بدعوة من الدائرة الثقافية في جامعة الدول العربية مؤتمر عام 1964م في قستنطينيه في الجزائر ضَمّ ممثلين لأكثر الدول العربية وقام بمسح كامل تقريباً لأساليب الامتحانات المتبعة في تلك الدول ، وفي كلا المؤتمرين جاءت التوصيات تعزز الرأي بضرورة إعادة النظر في الامتحانات في البلاد العربية بقصد تحسينها[1] 0

الامتحان ………

       هو عملية بحث منظم لتقييم المجهود التربوي عامة ولتقييم أثره في سلوك الطلبة خاصة ، من قبل ومن بعد ، فمن هذه الزاوية بالذات يمكن أن تنظر في الامتحانات وتحكم في جودتها [2]0

 

أهمية التقويم والامتحانات :

1)                                       عملية التقييم حيوية في توجيه النشاط التعليمي 0

2)             تكشف عن نقاط الضعف والقوة حتى نتغلب على عوامل الضعف ونزيد في عوامل القوة 0

3)            إنها عملية مستمرة في دراسة أساليبنا وطرائقنا التي نستخدمها  لتحقيق أهدافنا المرسومة 0

4)                                        إنها عملية نقد متصل لتصرفاتنا وسلوكنا ، فهي عملية تشخيصية علاجية في نفس الوقت 0

 وسائل التقييم

 


أولاً : الاختبارات الشفوية :

وسيلة من الوسائل الشائعة في تقييم عملية التعلم ، وفيها يختبر المعلم تلاميذ الفصل الواحد

شفوياً بدلاً من الاختبار التحريري ، وهذه الطريقة ناجحة بشكل جيد إذا كان عَدَدُ طلاب الصف قليلاً  0

إلا أن هذه الطريقة في الاختبار تعتريها نقاط الضعف التالية :

1)               احتمال انتقال الإجابة الخطأ من الطالب المخطىء  الى الطالب المجاور 0

2)                قد تشكل الإجابة الخطأ إحراجاً للطالب المخطىء أمام زملائه 0

3)      عدم تحقق العدالة لأن الأسئلة التي توجه لبعض الطلاب تختلف في مستواها فقد تكون سهلة لطالب وصعبة لآخر 0

4)                لا تعطي للطالب الفرصة اللازمة للتفكير في الإجابة في غالب الأحيان 0

5)      غالباً ما تكون الأسئلة الشفوية تفتقر للعمق لأن الأسئلة التي تسبر غور  المادة تحتاج إلى تفكير عميق وتحتاج إلى الوقت الطويل للتفكير بالإجابة 0

ومع ذلك أرى أن الاختبارات والامتحانات الشفوية لها من المحاسن التي لا يمكن تجاهلها ، وأهمها أنها تنمي في الطالب الجرأة وقوة الشخصية وتجعل الطالب يقظاً منتبهاً إلى السؤال حريصاً على الاستماع إلى إجابة الغير 0

 

ثانيا :  الامتحانات التقليدية أو اختبارات المقال :

وهي الامتحانات المقالية التي توزع على الطلاب وتكون إجاباتها تحريرية يجيب عليها الطلبة جميعاً في آن واحد 0 وغالباً ما تكون الإجابات طويلة وتحتاج إلى الشرح والكتابة وتبدأ الامتحانات المقالية غالباً بالصيغ التاليـــة :

( ماذا ، مَنْ ، أين ، أي ، أذكر ، لخص ، صف ، قارن ، اشرح ، ابحث )

 

وللاختبارات المقالية ميزات وعيوب يمكن تلخيصها فيما يلي :

مزايا الاختبارات المقالية :

1)               تخلو من التحيز حيث توزع على جميع الطلبة في آن واحد 0

2)                أكثر دقة من الاختبارات الشفوية وتبعد تدخل المدرس في إجابات الطالب 0

3)                يمكن الاحتفاظ بنتائج الامتحان ليطلع عليه الجميع ( مدير ، موجه ، ولي أمر )

4)                سهلة التحضير والبناء 0

5)                يمكن إستخدامها في كل المواد الدراسية والتعليمية 0

6)                تتيح للطالب فرصة تنظيم أفكاره والتعبير عنها بشكل منطقي 0

7)                تدرب المتعلم على الكتابة وتحسين الخط 0

8)                تعطي الطالب الحرية الكاملة للإجابة بأسلوبه الخاص وبالشكل الذي يراه مناسباً 0

عيوب الاختبارات المقالية :

1)                    إن أسئلة امتحان المقال لا تكون مُمَثّلَةً لتحصيل الطالب 0

2)              الأسئلة إلى تتأثر هذه حد كبير بعوامل كثيرة مثل التهجئة ، حسن الخط الاخراج

3)               تصحيح الأسئلة المقالية يحتاج إلى جهد ووقت كبير إذا كان عدد الطلاب قليلاً ، فكيف إذا كان العدد كبيراً ؟

4)               يعتمد تصحيح الأسئلة المقالية على رأي المصحح ، وقد يختلف التقدير من شخص لآخر على نفس الإجابة 0

ثالثاً : التقارير والمناقشات :

إن التقارير والمناقشات والمذكرات التي يكتبها التلاميذ يمكن اعتبارها وسائل هامة من وسائل التقييم ، فالتقرير والمناقشة والمذكرة يمكن أن تصبح ذات قيمة كوسيلة تربوية هامة من وسائل التقييم لأن هذه الوسائل تتيح للتلميذ أن يُظهر قدرته على التعبير والتنظيم والتعميم [3] 0

ويدخل ضمن هذه التقارير والمناقشات الواجبات المنزلية ، الأبحاث القصيرة التي يكتبها الطلاب ، الملخصات التي يقوم الطلاب بتجهيزها 0

                        ************************

رابعاً : الاختبارات المقننة :

          الاختبار المقنن : الاختبار الموضوعي في الصورة التي تحددت معاييرها ويعتبر الاختبار مقنناً إذا كان قد أعطى لعدد عظيم من الأفراد ليرينا ما يمكن أن تتوقعه من غيرهم من الأفراد في نفس السن أو نفس المرحلة إذا ما طبق عليهم نفس الاختبار 0

ومن الاختبارات المقننة :

1)                                       اختبارات الذكاء

2)                                        الميول الخاصـة

3)                                        الاختبارات التشخيصية للمواد الدراسية

4)                                        اختبارات التحصيل

5)                                        تقديـــر المدرس

خامساً : الاختبارات الموضوعية :

       وهذه الاختبارات ثمرة من ثمار الاختبارات المقننة وهي وسيلة أمكن من خلالها التغلب على مساوىء الامتحانات التقليدية وسوف نفرد لهذا النوع من الأسئلة فصلاً خاصاً إن شاء الله 0سادساً : ملاحظات المدرسين :

          إن ملاحظة المدرس لطلابه أمر في غاية الأهمية ، فمن خلال الملاحظة يمكن تقييم السلوك الناتج عن الأهداف التعليمية خاصة الوجدانية والعاطفية والاجتماعية ، فيجب على المعلم أن لا يهمل

هذا الجانب عندما يسأل عن مستوى طلابه وتقديره لهم 0

سابعاً  : التسجيل اليومي لسلوك التلاميذ [4]:

       أن يخصص المعلم سجلاً للطلاب يدون فيه تصرفاتهم اليومية ويلاحظ تدرجها وتذبذبها ، ويدرس حالات كل طالب من خلال هذا السجل الذي دون فيه كل أفعال طلابه ثم يحاول تقييم هذه التصرفات والسلوكيات ووضع خطة علاجية لتصويب الشاذ وتعزيز السلوك الجيد 0

ثامناً : البطاقة المدرسية :

       أن تخصص لكل طالب بطاقة في المدرسة يرصد فيها ملاحظات كل مدرس عن نفس الطالب ويتدارس المعلمون هذه البطاقة لإصدار قرار صائب عن مستوى الطالب وتحصيله وإمكاناته وتقييمه بشكل سليم 0

 

 

الشروط  التي  يجب  توفرها  في  وسائل التقيـيـم  

 

 

   

متى تكون وسيلة التقييم ناجحة ؟ وكيف يمكن الحكم على وسيلة بأنها مناسبة وملائمة للتقييم ؟

       على المعلم أن يعي أن هناك صفاتاً يجب توفرها في أدوات القياس والتقييم التي يستخدمها حتى تكون صالحة ومناسبة ، ومن هذه الصفات :

1)              الموضوعية : Objectivity

ويقصد بالموضوعية عدم تأثر الامتحان وتصحيحه بمزاج الفاحص أو المصحح بحيث لو أعيد تصحيح الورقة مرة ثانية من قبل شخص آخر  لأعطى نفس النتيجة ، وكذلك لو أُعيد الاختبار في مناسبات أخرى على نفس مستوى الطلاب لأعطى نفس النتائج 0

2)              الصدق : Validity

صدق الاختبار يُعَرّف بأنه قدرة الأداة على قياس ما أُعدت لقياسه ، وحتى يكون الاختبار على درجة عالية من الصدق فمن الواجب أن يقيس ما تم تعليمه للطلاب ، أو ما أعطيت لهم الفرصة للإطلاع عليه 0

3)              الثبـات :

يعرف الثبات بأنه الدرجة التي تكون نتائج الأداة في حالتها ثابتة من مرة لأخرى من مرات استخدامها تحت نفس الظروف 0

الفرق بين الصدق والثبات :

·                   إن الأداة يمكن أن تكون عالية في درجة ثباتها ولكن درجة صدقها يكون مشكوك فيه 0

·                    إن الاختبار يمكن أن يكون ثابتاً لشيء ما ولكنه غير صادق في حالته 0

·                    إن الاختبار لا يكون صادقاً إلا أن يكون ثابتاً في نفس الوقت 0

مثــــال :

       استخدم إنسان ميزاناً لقياس وزنه ، فإنه في كل حالة يقف فيها على الميزان فإن ذلك الميزان سوف يسجل نفس القراءة ، وفي هذه الحالة الميزان صادق وثابت ولكن إذا كانت قراءة الميزان سوف تؤخذ ليستدل بها على درجة ذكاء الفرد فإن الميزان سوف يعطى في كل مرة نفس القراءة ولكن هذه النتائج لا تكون صادقة لتحديد مستوى الذكاء 0

( إن هذا الميزان كمقياس للوزن ثابت وصادق ولكنه كمقياس للذكاء فإنه ثابت رغم أنه لا يتمتع بأي قدر من الصدق ) 0

4)               سهولة التطبيق أو الاستعمال :

إن بعض العوامل التي تتصل مباشرة بأمر الصدق والثبات قد تعمل بمثابة عوامل معيقة لاستخدامه ، فإذا كان الامتحان يكلف استعماله مالاً كثيراً ، أو يحتاج تحضيرها إلى زمن طويل فإن المعلم يجد أن إمكانية استخدامه محدودة ، كذلك إذا كان الامتحان يحتاج إلى جهد كبير لتدقيقه [5] 0

5)              التحدي :

يجب أن يشعر الطالب بأن الامتحانات من مصلحته وأنَّه وسيلة عادلة لقياس تحصيله وبيان نقاط ضعفه ، وبالتالي فيجب عليه أن ينظر إلى الامتحان نظرة ترحيب صادقة ، وعلى المعلم أن لا يألوا جهداً حتى تكون اختباراته متفقة مع المثل العليا الممكنة [6] 0

وحتى يكون الاختبار على المستوى المطلوب لابد أن يكون فيه تحدي للطالب هذا التحدي يحمل الطالب على التفكير والتركيز وليس تعجيزاً فليس الهدف من الاختبار تعجيز الطالب وإحباطه 0

6)              المعايــير:

لابد أن تكون هناك معايير للاختبارات التحصيلية يمكن بها قياس قدرة الأفراد أو الفصل أو المدرسة بأكملها بالنسبة لمتوسط هذه المعايير وكذلك في مختلف الأعمار ومراحل الدراسة 0

************************

  

الفصل الثاني
الاختبارات الموضوعية

 

 

 

 

 

 

 

**  تمهيـــد …………………

       **    أنواع الاختبارات الموضوعية 0

       **   إرشادات في بناء الاختبارات الموضوعيـة0

       **   الأسئلة الموضوعية ومادة التربية الاسلامية0

 

       خاص لموقع الدراسات والبحوث http://www.minshawi.com

 

 

الاختبارات الموضوعية تمهيد

 

 


        الاختبارات الموضوعية هي شعار هذا العصر ، وقد كثر استخدامها على مر السنين ، وهناك دعوات هذه الأيام إلى ضرورة استخدام الأسئلة والاختبارات الموضوعية ، خاصة مع توسع استخدام الناس لتكنولوجيا التعلم ، ولكثرة عدد الطلاب في الصفوف ، وتغير أسلوب المناهج ، وكذلك لانخفاض مستوى الأسئلة والاختبارات المقالية الإنشائية 0

       والحقيقة أن الاختبارات الموضوعية لها ميزات كثيرة تشجع المعلمين والمربيين على استخدامها ، لا سيما وأنها تصلح للاستخدام في كل المواد الدراسية بلا استثناء 0

         وفي مادة التربية الإسلامية يمكن استخدام الأسئلة الموضوعية بسهولة ، خاصة في الموضوعات والبحوث حتى في التفسير والحديث يسهل على المدرس الذي استوعب مادته أن يستخدم الأسئلة الموضوعية ، ففي التفسير والحديث هناك كثير من الأمور التي يمكن اختبار الطلاب فيها بأسئلة موضوعية ، فهناك المفردات ، وأسباب النزول والتعليل والتحليل 00 الخ  ونحن نشجع مدرسي التربية الإسلامية على استخدام الأسئلة الموضوعية ولكن بشرط أن تستخدم وفق الأصول اللازمة لها 0

 


هناك أنواعاً كثيرة للاختبارات الموضوعية خاصة وأن أهم ميزة للاختبارات الموضوعية هي قصر الإجابة وبساطتها ، ومن أنواع الاختبارات الموضوعية ما يلـــي :

أولاً : أسئلة الصواب والخطأ :

وهذه الأسئلة عبارة عن فقرة يطلب من الطالب تحديد كون هذه الفقرة صواباً أو خطأً وتكون صيغة السؤال كما يلي :

    **       ضع إشارة (      ) أمام العبارة الصحيحة وإشارة (  (  x  أمام العبارة الخطأ :

    **       أجب بنعم أولاً :

       هاتين الصيغتين هما أهم هذا النوع من الأسئلة 0

إرشادات عامة لهذا النوع من الأسئلة :

1)               أن يكون السؤال أو العبارة قصيرة ما أمكن وأن يحتوي على فكرة واحدة 0

مثــال 000  بدأت الدعوة الإسلامية في المدينة 0

مثال سيء : وقعت معركة أحد قرب جبل أحد في المدينة في السنة الرابعة للهجرة 0

       هذا المثال يحوي على أكثر من فكرة ، الموقع والسنة 0

2)               الابتعاد عن الغموض والمحافظة على سهولة اللغة في الصياغة 0

3)                أن لا تكون العبارة مأخوذة من الكتاب كلمة كلمة لأنها لو كانت كذلك أصبحت مقياساً للحفظ وليس الفهم 0

4)                طول العبارة أو السؤال يجب أن لا يكون فيه إشارة إلى الجواب 0

ثانياً : أسئلة التكميل :

       ويكون السؤال في هذه الحالة عبارة عن مجموعة من العبارات أو الأسئلة التي تحتوي على فراغ يطلب من الطالب الممتحن تكميله ، وتقسم هذه الأسئلة إلى قسمين :-

1)    التكملة الحرة :      يعطى الطالب الحرية في ملىء الفراغ ومثال ذلك :

              1)  من أركان الإسلام     1) ………………  2)  …………………..

                      2)  من أركان الصلاة        1) ……………..      2)  ………………….

          3)  من ثمرات تطبيق العدل في المجتمع المسلم  1) ………..  2) …………..

2)    التكملة المقيدة :   وفيها يقيّد الطالب بأن يكمل الفراغ بكلمات محددة يضعها في الفراغات   المطلوب تكملتها  0

       اختر أحد الكلمات التالية وأكمل الفراغات في الجمل :

                     ( الصلاة ، السجود ، النيّة ، دخول الوقت )

1)                                                            من أركان الصلاة  ……...…………

2)                                                             من أركان الإسلام …………………

3)                                                             من شروط صحة الصلاة ………..…

شروط أسئلة التكميل :

1)                                       يجب أن تكون الأسئلة أو العبارات محددة تماماً 0

فمثلاً : وقعت غزوة بدر في ……………….  مثال سىء لأنّه يحتمل أكثر من إجابة

                            

       الصحيح أن يكون السؤال :

       وقعت غزوة بدر في السنة ……………  هـ 0

2)    يجب أن يتم اختيار العبارات التي لها جواب صحيح واحد محدد 0

3)       في حالة العبارة الناقصة لتكن الكلمات المحذوفة هي الهادفة فقط 0

4)               لاتكثر الفراغات في العبارة الواحدة لأن ذلك يضعف السؤال 0

5)    أن تكون الفراغات مناسبة ومتساوية في الطول 0[7]

6)    أن يكون الاختبار مرتباً بحيث يمكن تصحيحه بأقل جهد 0

 

 

ثالثاً : أسئلة الاختبار من متعدد :

وذلك بأن يوضع  السؤال ، ويليه عدة إجابات واحدة فقط صحيحة يطلب من الطالب تحديد الإجابة الصحيحة من بين البدائل 0

أسس وضع أسئلة الاختيار من متعدد :

1)               يجب وضع أكبر قدر من السؤال في الأرومة والتي يجب أن تحتوي على مشكلة محددة تحتاج إلى جواب 0

مثال ………

       اقنع أخوة يوسف أباهم أن يأخذوا يوسف معهم لكي :

1)                                       يضعـوه في البئر

2)                                        يعاونهم في الرعي

3)                                        يرتـع ويلعـب 0

2)               اجعل جميع الأجوبة متناسقة قواعدياً مع الأرومة ، فإذا كانت بعض الإجابات المحتملة لا تتفق مع الأرومة من الناحية القواعدية فأنها لا تصلح لأن تكون بدائل مقبولة 0

3)                أن تكون جميع البدائل في السؤال الواحد مقنعة ، فإذا لم يكن الأمر كذلك فإن هذا سيزيد احتمال الوصول إلى الإجابة بالصدفة 0

مثال : ……  توفيت أم حبيبة رضي الله عنها في خلافة :

       **     معاويـة رضـي الله عنــه

        **    عثمان بن عفان رضي الله عنه

        **    عمر بن الخطاب رضي الله عنه

فالبديل الأول : معاوية رضي الله عنه يعتبر بعيد تاريخياً عن البديلين الثاني والثالث مما يزيد فرصة التخمين والصدفة 0

4)               أن يكون بين البدائل إجابة واحدة صحيحة فقط 0

5)               يجب أن يكون للسؤال من (4-5) بدائل حتى نجعل إمكانية الحدس والتخمين منخفضة 0

6)                يجب أن ترتب الإجابات الصحيحة بشكل عشوائي بين الأسئلة فلا تكون الإجابات الصحيحة جميعاً هي البديل الأول مثلاً أو تأخذ مثلاً شكلاً مرتباً ( أ ، ب ، ج ، د ، .)

7)                يجب أن تكون الإجابات متساوية في الطول ومتناسقة في المعنى 0

مثلاً : المسح على الخفين رخصة :

1)                                       للرجال

2)                                        للنساء

3)               للرجال والنساء جمعياً مسافرين أو مقيمين

4)                للرجال دون النسـاء

5)                للنساء المسافرات فقط 0

هذا مثال سيء حيث أن البدائل غير متناسقة 0

مثال آخر :  قائد معركة اليرموك :

1)                                       خالد بن الوليد

2)                                        أبو عبيــده

3)                                        هارون الرشيد

4)                                        ابـن تيميـه

مثال سيء وذلك لأن البدائل غير متجانسة فمن صحابي إلى خليفة إلى عالم من العلماء وكذلك الأبعاد الزمنية بينهم 0

 

رابعاً :  أسئلة المقابلة :

       وضع قائمتين من المعلومات والطلب من الطالب أن يوفق بينهما بعدة صيغ منها :

1)                                       صل بين المجموعة الأولى مع ما يناسبها في المجموعة الثانية 0

2)                                        وفق بين فقرات المجموعة ( أ ) مع مايناسبها من المجموعة (ب)

والحقيقة أن الأسئلة الجيدة من هذا النوع يصعب بناؤها ، وما لم يتم ذلك بشكل جيد فأنها تميل إلى تشجيع الحفظ عن ظهر قلب 0

وفيما يلي بعض الإرشادات من أجل تحسين هذه الأسئلة :

1)               من الواجب أن يحتوى العمود الأول على بنود متجانسة وما لم يكن هذا الأمر متحققاً فإن إمكانية معرفة بعض الإجابات عن طريق الحذف تصبح كبيرة 0

2)                يجب أن يكون هناك مقابل صحيح واحد فقط لكل بند في العمود الأول 0

3)               يجب أن لا تكون البنود طويلة 0

4)                يجب أن تكون بنود العمود الثاني ( الإجابات المحتملة ) أكثر من بنود العمود الأول  0

5)                يجب أن يكون ترتيب العمود الثاني متسلسلاً ضمن ترتيب منطقي ( ترتيب هجائي مثلاً ، حسب الحجم ، تسلسل تاريخي ……………… ) 0

خامساً : اختبار الحذف [8] 0

       يطلب من الطالب شطب أو حذف أو تحديد فقرة مثلاً غير متناسبة مع الأخريات أو غير منسجمة معها في المعنى  0

       مثال :  حذف الكلمة غير المناسبة فيما يلـــي :

1)                                      الجحيم ، اللظى ،  الفردوس  ،  السعير

2)                                       بدر  ،  اليرموك  ،   أُحد  ،  فتح مكة 0

3)                                       لحم الإبل  ،  لحم البقرة  ،  لحم الخنزير  ،  لحم الضأن 0

 

 

إرشادات في بناء الإختبارات الموضوعية                                                    [9]

 

 

1)     يجب أن يأخذ واضع الامتحان بعين الاعتبار الهدف الذي من المفروض أن يخدمه والظروف التي سوف يستخدم في ظلها 0

2)      يجب أن تكون الأسئلة واضحة تماماً من حيث الطباعة والإخراج بحيث لا يجد الطالب صعوبة في قراءتها وفهم المطلوب منها 0

3)      يجب أن لا تحتوي الأسئلة على ما يسمى بالمحددات الخاصة فالطلبة يتعلمون أن العبارات : جميعاً ، دائماً ، مطلقاً ……….. هي في الأغلب من الاعتبارات الخاطئة ، وأن العبارات :  بعض ، من المحتمل ، بعض الأحيان يمكن أن تكون صحيحة أكثر منها خاطئة 0

4)      أن لا يحتوي السؤال على تلميحات للإجابة على سؤال آخر وأن لا تكون القدرة على إجابة سؤال ما معتمده على إجابة آخر 0

5)      تجنب الأسئلة التي تحتوي على المخادعات ، إن قدرة الطالب على معرفة المصايد والحيل في السؤال ليست بالضرورة دالة على معرفته بالمادة العلمية ، بل أنها تغرر بالطالب الممتاز0

6)               يجب أن يكون ترتيب الإجابات بشكل عشوائي وأن لا تكون وفق نمط معين يكتشفه الطلاب 0

7)                يجب أن تكون الإرشادات المتعلقة بالامتحان أسئلة وإجابات واضحة تماماً 0

 

 

         قد يتساءل بعض الناس

 هل تصلح الأسئلة والاختبارات الموضوعية لمادة التربية الإسلامية ؟ وهل يمكن أن تصاغ الأسئلة في التربية الإسلامية بصورة الأسئلة الموضوعية ؟

          وللإجابة على هذه الأسئلة نقول إن استخدام الموضوعية في مادة التربية الإسلامية ممكن جداً ، بل إن ذلك يؤدي إلى تقديم المادة بثوب جديد يزيد من دافعية الطلبة نحو المادة ، إذا تم استخدام هذا النوع من الأسئلة بالشكل الصحيح 0

       إن مادة التربية الإسلامية لا تختلف عن غيرها من المواد فهي تتناول الأهداف المعرفية والمهارية والوجدانية ، إلا أنها حساسة جداً نحو بعض الأسئلة وكيفية صياغتها ، وبالتالي يجب أن تراعى الدقة التامة عند وضع هذه الأسئلة وصياغتها 0

                        ***************************

الأسئلة الموضوعية وفروع مادة التربية الإسلامية :-

 

 


هناك ثلاث فروع أساسية تقوم عليها مادة التربية الإسلامية هي ( القرآن الكريم ، والحديث الشريف ، البحوث والموضوعات ) ، وعادة ما تبنى الورقة الامتحانية على أساس هذه الفروع الثلاث ، وتتناول الأن كيفية التعامل مع هذه الفروع والأسئلة الموضوعية  0

أولاً : القرآن الكريم

 

يتكون امتحان القرآن الكريم غالباً من قسمين :

أ )    إكمال كتابة نص قرآني محدد 0

ب‌)            نص قرآني وعليه مجموعة من الأسئلة يطلب الإجابة عنها بناءً على قراءة النص وفهمه وفهم معانيه ودراسة تفسير هذا النص، وهنا يمكن استخدام الأسئلة الموضوعية:

أ‌)    في إكمال النص القرآني يمكن استخدام الأسئلة الموضوعية نوع أسئلة التكميل في المرحلة الابتدائية العليا أو الدنيا والتأسيسية، وهذا كثيراً مايستخدمه معلمو المرحلة الابتدائية

                 مثال ………  أكمل الفراغات التالية :

" والسماء ذات …………  واليوم ………….. وشاهد …………….. قتل أصحاب الأخدود النار ذات …………………  "0

        أما في المرحلة الإعدادية والثانوية فأرى أن هذا النوع من الأسئلة لا يصلح 0

ب‌)           أما أسئلة التفسير فيمكن استخدام مختلف الأسئلة الموضوعية 0

        مثلاً ………… أسئلة المقابلة يوضع قائمة من المفردات يقابلها مجموعة من المعاني   

        ويطلب التوفيق بينهما 0

·                   أسئلة الصواب والخطأ أو ( نعم أو لا ) 0

·                    أسئلة الاختيار من متعدد 0

·                    أسئلة التكملة  0

¨             ولكن يجب الحذر من الأسئلة التي يمكن أن تغرس في نفس الطالب معنى مخلاً للآيات أو تعزز

لديه قيمة سلبية نحو تفسير بعض الآيات أو المعاني ، وذلك بوضع إجابة أو احتمال بعيداً جداً عن الواقع والحقيقة 0

 

 كما هو الحال في القرآن الكريم الحال في الحديث الشريف يمكن استخدام الأسئلة الموضوعية فمثـــلاً ……………

**    أسئلة التكميل المفيدة في المرحلة الابتدائية العليا مثل :

1)            قال صلى الله عليه وسلم " إنما الأعمال ………….. وإنما لكل امرىء ما …………"

2)             نص حديث : عَلَيْهِ مَجموعَةً مِنَ الأسئلة وهنا يمكن استخدام الأسئلة الموضوعية :

        **     أسئلة المقابلة خاصة في المعاني

           ** أسئلة أجب بنعم أو لا

        **    الاختيار المتعدد 0

ثالثاً : البحوث والموضوعات

      البحوث والموضوعات في التربية الإسلامية تشمل مختلف الموضوعات الفكرية في السيرة والعقيدة ، والفقه ، والفكر الإسلامي ……… وهذه الموضوعات تصلح لها جميع أنواع الأسئلة الموضوعية ، ولكن مع مراعاة أن تشمل هذه الأسئلة جميع الأهداف المعرفية والوجدانية والمهارية التي ينتظر تحققها من تدريس هذه الموضوعات 0

        وفي النهاية نقول إن استخدام الأسئلة الموضوعية في التربية الإسلامية ضروري بشكل عام ، مع مراعاة الدقة في استخدام اللغة والنصوص المستعملة حتى لا تسىء الأسئلة الموضوعية للتربية الإسلامية حيث قد يُؤثر استخدام الفقرات والأسئلة سلبياً على الطالب في بعض الأحيان 0

مثال سلبي :  أجب بنعم أو لا  :

      **     الصلاة غير مفروضة على الإنسان 0

      **     من صفات الرسل الكذب 0

******************************

خاص لموقع الدراسات والبحوث http://www.minshawi.com

بناء الورقة الامتحانية

الامتحانات هي الوسيلة الوحيدة المستعملة في مدارسنا لتقويم أعمال التلاميذ ، سواء كانت امتحانات نقل أو امتحانات عامة ، وبالتالي فلابد من الاهتمام بهذه الامتحانات وتقديمها للطلبة بأحسن صورة ممكنة خاصة وأن الامتحان له رهبة شديدة لكل من يجلس على مقعد الاختبار ، حتى المعلمين أنفسهم لو جلسوا مجلس الاختبار في دراسات عليا ، أو في اختبار الترقية لوظائف أخرى فإنهم يشعرون بالرهبة ويتصرفون تصرفات الطلبة الصغار ، بل إن نابليون القائد الفرنسي المشهور يقال عنه أنه قال ما وجدت موقفاً أشد رهبة من الامتحانات 0

       فإذا كان الامتحان رهيباً في نظر الكبار فهو أشد رهبةً عند الصغار ، ولذلك لابد من بذل المزيد من الجهد من أجل تبديد هذه الرهبة أو التقليل منها ، ويتم ذلك من خلال تقديم ورقة امتحانية جيدة للطالب 0

الورقة الامتحانية

 تكتسب الورقة الامتحانية أهميتها لكونها الأكثر شيوعاً من وسائل التقويم ، وحتى يتمكن المعلم من إعداد الورقة الامتحانية بشكل جيد لابد له من :

1)               الإلمام الدقيق بالخبرات التي يدرسها ( المحتوى الدراسي ) 0

2)                القدرة على تحديد الأهداف 0

3)                تحديد غرض الاختبار 0

4)                إمتلاك القدرة على وضع الأسئلة المقالية والموضوعية ، ومعرفة المعايير الدقيقة لبناء الأسئلة وبناء الورقة الامتحانية 0

*****************************

 

خاص لموقع الدراسات والبحوث http://www.minshawi.com

خطوات إعداد الاختبار الجيد 1)     تحديد الغرض من الاختبار :

على كل من أراد أن يضع اختباراً  أن يعرف الغرض منه حتى يستطيع إعداده بشكل مناسب

حيث يختلف الاختبار من غرض لغرض ، فالاختبار التشخيصي يختلف عن الاختبار التحصيلي يختلف عن اختبار قياس القدرات …… فمعرفة واضع الاختيار غرض الاختبار يفيده كثيراً في بنائه 0

2)   تحديد أهداف الاختبار :

ويقصد هنا بالأهداف ، الأهداف العامة لكل مادة دراسية يقوم واضح الاختبار على تدريسها  وارى أن المعلم الذي يستوعب أهداف مادته العلمية يسهل عليه وضع الاختبار فيها ، لأن هدف الاختبار هو التحقق من مدى تحقيق الأهداف التي عمل على تحقيقها طوال الوقت 0

فلو راجع المعلم دفتر تحضيره ولاحظ الأهداف التي وضعها لدروسه ومادته العلمية ، بل لو رجع المعلم إلى خطته السنوية التي أعدها في بداية العام وتعرف على الأهداف التي رسمها فيها لعرف كيف يبنى ورقة امتحانية تقيس له مدى تحقق أهدافه التي سعى إليها 0

      إذن لابد من العودة الى الخطة السنوية ومراجعة أهدافها وإلى التحضير اليومي عند وضع الأسئلة حتى تكون الأسئلة ناجحة وتفي المطلوب 0

3)     تحليل المحتــوى :

 لابد لواضع الأسئلة من إستخراج أهم ما يحتويه المنهاج الدراسي من : مهارات عقلية  

 معرفية ، مهارات حسية أدائية ، حقائق مفاهيم قيم ………………

           والحقيقة أن من قام بتحليل محتوى المنهج الدراسي خلال العام يسهل عليه التعامل مع

الأسئلة لأنه يعرف المفاهيم الأساسية ، والمعارف المهمة التي تستحق أن تقصد بالأسئلة 0

4)   إعداد جدول المواصفات :

مربع نص:     عدد الحصص اللازمة للوحدة

 جدول المواصفات هو الجدول الذي تظهر من خلاله القيمة الحقيقة لكل وحدة دراسية أو الوزن النسبي لهذه الوحدة  ، وبناءً على ذلك يمكن إعطائها قيمة في الدرجات المقررة في الامتحان 0

الوزن النســـبي   =   ------------------- x 100%

فكلما زاد عدد الحصص اللازمة لتدريس وحدة معينة في الكتاب كلما زاد الوزن النسبي لها ، وبالتالي يجب أن تزاد الدرجة التي ترصد لها 0

          والغريب أن بعض المعلمين لا يهتم بهذه القضية بحجة أن هذه الوحدة مثلاً سهلة أو صعبة جداً  فتجده يبذل جهداً كبيراً  في تدريس وحدة معينة ويقضي بها وقتاً طويلاً ثم بعد ذلك لا يعطي جهده هذا حقه في توزيع الدرجات 0

 ( جدول مواصفات حسب توزيع الدرجات لصفوف النقل )

     الأهداف

المحتوى

الأهداف المعرفية

الوزن النسبي

الدرجة

ملاحظات

تذكر

فهم

تطبيق

تحليل

تركيب

تقويم

القرآن الكريم

 

7

-

2

-

3

2

-

1

2

-

1

1

-

2

3

-

1

 

10

7

8

 

المجموع

7

5

3

3

3

4

24%

25

الحديث الشريف

 

5

1

-

2

1

-

1

2

-

1

-

-

1

1

-

-

 

 

 

5

5

5

 

المجموع

5

3

2

3

1

1

16%

15

البحوث والموضوعات

3

2

3

3

1

3

3

2

3

2

1

2

2

2

2

2

2

2

 

15

10

15

 

المجموع

8

7

8

5

6

6

1ر40%

40

 

المجموع الكلي

20

15

13

11

10

11

80%

80

 

عدد حصص التربية الإسلامية في الفصل الأول                     = 42     حصة تقريباً في المرحلة الثانوية

الوزن النسبي 20%                  التلاوة لها        =  8     حصص تقريباً

الوزن النسبي  24%                 الحفظ والتفسير  =  10  حصص تقريباً

الوزن النسبي    16%                        الحديث          =  7      حصص تقريباً

الوزن النسبي    40%                        البحوث      =  17    حصص تقريباً

أهمية جدول المواصفات :

·                   يعطي الاختبار الصدق والعدالة 0

·                    يمنح واضع الاختبار قدرة على تحديد الفقرات اللازمة للاختبار 0

·                    يؤدي إلى عداد اختبار جيـد 0

-         

-         

5)    إعداد الفقرات :

            والمقصود هنا بناء الأسئلة أو الاختبار الذي سيشمل فقرات موضوعية ومقالية ، يجب أن تبني حسب الأسس والقواعد التي سبق وأن تحدثنا عنها سابقاً وهنا لابد من أمرين مهمين هما:

1)       الزمـــن : وهنا يجب على من يضع الأسئلة أن يأخذ بعين الاعتبار زمن الإجابة ، وأن  

           تكون الأسئلة مناسبة للزمن ، ومن الأخطاء التي تقع في هذا المجال :

أ‌)                               بعض الأوراق الامتحانية يجيب عليها الطلاب في زمن قياسي أقل من نصف الوقت المحدد على ورقة الأسئلة وهذا يجعل الاختبار سخيفاً في نفس الطلبة 0

ب‌)                         بعض الأوراق الامتحانية لا يستطيع الطلبة إنهاء الإجابة عليها في الوقت المحدد  

          ويطالبون بوقت إضافي إما لطول الأسئلة أو لصعوبتها 0

 لذا وجب على واضع الأسئلة الانتباه بدقة لزمن الإجابة  0

 

2)    المستوى التحصيلي للطالب :

على واضع الأسئلة مراعاة المستوى الذي يضع له الأسئلة ، فمستوى المرحلة الابتدائية يختلف عن الإعدادية والتي تختلف عن الثانوية  فيجب مراعاة ذلك في طريقة وضع الأسئلة 0

6)      إعداد نموذج الإجابة :

بعد أن يفرغ واضع الأسئلة من وضعها ، عليه أن يقوم بوضع نموذج الإجابة على هذه الأسئلة وعليه أن يراعي الدقة في ذلك ، وهذا الأمر يفيد واضع الأسئلة في معرفة مدى تناسب

الأسئلة مع الزمن المحدد لها ، وكما يفيده في تصويب بعض الأخطاء التي يكون قد وقع فيها خلال كتابة الأسئلة 0

ملاحظات على نموذج الإجابة :

1)                نموذج الإجابة مهم جداً خاصة إذا كان الامتحان يشارك فيه عدد كبير من الطلبة أو أكثر من مدرسة كأن يكون على مستوى المنطقة التعليمية أو عدد من المدارس فيها 0

2)                 يجب أن يكتب النموذج بخط واضح جداً 0

3)                 الاهتمام بنظافة ورقة الإجابة وترتيبها 0

4)                اجعل إجابة كل فرع من فروع المادة على ورقة مستقلة 0

5)                 اجعل فاصلاً بين كل سؤال وآخر 0

6)                 لا َيجْعل الورقة محشوة بالمعلومات 0

7)               مربع نص: 8)      اجعل نموذج الإجابة مريحاً للمصحح دائماً 0

 

ضع الدرجات على الأسئلة والفروع بشكل واضح 0

             هناك ملاحظات كثيرة كانت تلاحظ على نماذج الإجابة ، فكثير من المعلمين مع أنه يبذل جهداً في إعداد ورقة الأسئلة إلا أنه لا يلقي بالاً لنموذج الإجابة فنجده قد كتب إجابة الفروع جميعاً على ورقة واحدة ، الأسئلة متداخلة العلامات أو الدرجات غير واضحة ، فيوجه له كثيراً من النقد وَيَشُقُ على من يُصحح في عملية التصحيح ، حتى يقال أن  هذا المعلم لم يجد ورقاً ليكتب عليه حتى ترتب إجاباته 0

 

خاص لموقع الدراسات والبحوث http://www.minshawi.com

مواصفات الورقة الامتحانية

 


           

1)                  الصدق والثبات والشمول :

ويتحقق ذلك بأن تغطي الأهداف جميعاً  وأن تكون ممثلة للمحتوى وتعطي نفس النتائج لو أُعيد الاختبار بنفس الظروف 0

2)               التميــيز  :

       ويقصد بهذا أن تراعي الفروق الفردية بين الطلاب :

       مثــــلا ً :      16% للطلبة الضعاف

                           16% للطلبة المتفوقين

                           68% للطلاب الوسط

3)               التـــدرج :

أن تتدرج الأسئلة من السهل إلى الصعب ومن الجزء إلى الكل وأن تكون متسلسلة بشكل منطقي 0

4)               العـــدالة :

بحيث تربط الأسئلة ودرجاتها بالجهد المبذول في كل وحدة ، أي مراعاة جدول المواصفات والوزن النسبي للوحدات الدراسية 0

5)               التنـــوع :

يقصد بالتنوع هنا : اشتمال الورقة الامتحانية على الأسئلة المقالية والأسئلة الموضوعية باختلاف أنواعها 0

  

6)       الإخـــراج :-

       الإخراج الجيد من أهم الأمور في الورقة الامتحانية وحتى يكون الإخراج جيداً لابد من :  

1)                               تنظيم الورقة بشكل جيد وذلك بتنظيم ترويسة الورقة مبيناً فيها الصف ، والزمن ،    

       وتاريخ  الامتحان وعدد الأسئلة 0000 الخ 0    

‌2)    قبل بداية الأسئلة أبدأ الورقة الامتحانية بدعاء مثلاً …… " رب اشرح لي صدري ويسر لي أمري واحلل عقدة من لساني " ، قوله عليه السلام " اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلاً وأنت تجعل الحزن إذا شئت سهلاً "

3)            الطباعة الواضحة السليمة من الأخطاء بحيث يسهل على كل طالب قراءتها بدون مساعدة أحد 0

4)                                        الصياغة السليمة نحوياً والخالية من الأخطاء الإملائية 0

5)                                        وضع الدرجات بشكل واضح على الأسئلة وفروعها 0

6)                                        عدم ضغط الأسئلة في الورقة الواحدة بحيث تبدو محشوة تربك الطالب في قراءتها 0

7)                                        جعل الأسئلة المتعلقة بنص قرآني أو حديث شريف كلها في صفحة واحدة ، وكذلك أية أسئلة متعلقة بموضوع واحد 0

8)                                        أن تكون أرقام الأسئلة وفروعها واضحة بعيدة عن كل لبس بحيث لا تتداخل الأسئلة ولا الفروع 0

9)                                        اختم ورقة الأسئلة بدعاء للطلبة مثل :  مع تمنياتي للجميع بالنجاح ، وفقكم الله ،

10)           اجعل نهاية الورقة دعاء "" سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك " 0

                           *******************************

 

خاص لموقع الدراسات والبحوث http://www.minshawi.com

الفصل الثالث
بناء الورقة الامتحانية


 

 

 

 

 

 


**     بناء الورقة الامتحانية 0000000000

**     الورقة الامتحانيــة 0000000000

**     خطوات إعداد الاختبار الجيد 000000

**       مواصفات الورقة الامتحانيــــــة

 

 

 خاص لموقع الدراسات والبحوث http://www.minshawi.com

بناء الورقة الامتحانية في التربية الاسلامية

 


           

قبل أن ننتهي من هذا البحث المتواضع لابد من التعرف على كيفية بناء الورقة الامتحانية في التربية الإسلامية 0

أولاً :  تتكون الورقة الامتحانية في التربية الإسلامية من ثلاث أقسام رئيسية هي :

       **    القرآن الكريم حفظاً وتفسيراً

       **    الحــديث الشريـــف

**    البحـوث أو الموضوعـات

ثانياً :      الدرجة النهائية في امتحان نصف السنة وآخر العام هي (80) في صفوف النقل و (100) في امتحان الثانوية العامة 0

ثالثاً :      تقسم الدرجة كما يلي :

                           صفوف النقــل           الثانويـة العامــة

       قرآن كريم                 25                        35

       حديث شريف               15                        20

       البحوث والموضوعات             40                        45

                                  -----                          -----

       المجموع                          80                        100

رابعاً :     صياغة الأسئلة :

أ‌)                                          القرآن الكريم

يتكون امتحان القرآن الكريم غالباً في امتحانات النقل أو الثانوية العامة من قسمين :

       **    الحفظ

       **    التفسير

***  أما الحفظ فيطلب من الطالب إكمال كتابة نص قرآني محدد يكون قد طلب منه حفظه عن ظهر قلب ، والأصل أن يكون المعلم قد سَمَّعَ له هذا النص سابقاً شفوياً 0

***  أما التفسير فهو عبارة عن نص قرآني يكتب في ورقة الامتحان ويطلب من الطالب قراءة هذا النص والإجابة عن الأسئلة التي تليه والتي غالباً ما تتناول أسباب النزول ومعاني المفردات 

وتفسير الآيات وما فيها من مواقف وحكم ومواعظ 00000 الخ  وهنا يستحب أن يخلط واضع الأسئلة بين الأسئلة المقالية والموضوعية مراعياً الأسس التي سبق وأن تناولناها ب)   الحديث الشريف :

       كما في القرآن الكريم يتكون امتحان الحديث الشريف من قسمين :

أ‌)                                          الحفظ

ب‌)                                      الشرح والتوضيح

**    أما الحفظ فيطلب من الطالب إكمال حديث شريف يكون قد طلب منه حفظه حفظاً تاماً 0

**    الشرح والتوضيح : فيعطى الطالب حديثاً يكتب على ورقة الأسئلة ويطلب منه قراءته والإجابة عن الأسئلة التي تليه ، كما في القرآن الكريم ، وهنا كذلك يمكن أن يستخدم واضع الأسئلة الأسئلة المقالية والموضوعية بنفس الأسس والأساليب السابقة 0

جـ )  البحوث والموضوعات :

وهي موضوعات فكرية تتناول السيرة والفقه والعقيدة والشخصيات الإسلامية ، والأسئلة فيها يمكن أن تكون مقالية أو موضوعية ، والمقالية غالباً ما تكون في الاستفسار عن الحقائق والمفاهيم أما الموضوعية فتتناول باقي الأمور ، وأرى أن الأسئلة الموضوعية بكافة أشكالها يجب أن تأخذ النصيب الأكبر في الامتحان ولكن بشرط أن تبنى بدقة متناهية بحيث تليق بالمستوى الحقيقي لمادة التربية الإسلامية 0

خامساً :إخراج ورقة الأسئلة (1) :

          على واضع الورقة الامتحانية الاهتمام بإخراج الورقة الامتحانية من حيث الشكل والطباعة والصياغة اهتمامه بالمضمون لأن إخراج الورقة الامتحانية لا يقل أهمية عن المضمون فكثيراً ما سمعنا من الطلبة إن امتحان مادة كذا شكله يفتح النفس ويريح الأعصاب للإجابة وأما مادة كذا فإن شكل امتحانها يعقد الطالب ويتعب أعصابه فالمادة معقدة وأسئلتها تثير الأعصاب وتتعب النفس 0

*****************************

( أقدم فيما يلي نموذجاً لورقة امتحانية للصف الخامس الابتدائي )

                        ******************************

(1)   راجع صفحة (27)

دولة الامارات العربية المتحدة 
وزارة التربية والتعليم والشباب
المنطقة الغربية التعليمية بسم الله الرحمن الرحيم

                                                اليوم :

                                                        التاريخ :

                                                        المادة : التربية الإسلامية

                                                        الزمن : ساعة ونصف

                                                        الصف : الخامس الابتدائي

---------------------------------------------------------

( امتحان نهاية الفصل الدراسي الثاني للصف الخامس الابتدائي )

---------------------------------------------------------

"" اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلاً وأنت تجعل الحزن إذا شئت سهلاً  ""

أولاً : القرآن الكريم :                                            ( 25 درجة )

السؤال الأول :

       قال تعالى " فإذا جَآءتِ الطّامةُ الكبرى * يوم يتذكر الإنسان ما سَعى * وَبُرِّزت الجحيمُ لمن يرى * فأمّا مَن طغى * وءآثر الحيوة الدُّنٍيا * فإنّ الجحيم هي المأوى 0

أقرأ الآيات السابقة ثم أجب عن الأسئلة التالية :

1)               صل بخط بين الكلمة القرآنية في العمود (أ) وما يناسبها من معنى في العمود (ب) :

الطامّة                     الميل إلى الضلال

طغى                فضل

ءآثر                النازلة

                     تجاوز الحد وتكبّر

2)               من صفات أهل النار التي حددتها الآيات :

1)                                       ---------------------------------------

2)                                        --------------------------------------

3)     لماذا يبعث الله الناس يوم القيامة ؟

        ---------------------------------------

         --------------------------------------

4)     يعطي كل إنسان كتابه يوم القيامة 0 فماذا يجد فيه ؟

         ---------------------------------------

-         32

تابع أسئلة امتحان نهاية الفصل الثاني للصف الخامس الابتدائي :

السؤال الثاني :                                                     (  9  درجات )

          قال تعالى " إنّ يوم الفصل كان ميقاتاً * يوم ينفخ في الصٍّور فتأتونَ أفواجاً * وفتحت السمآء فكانت أبواباً * وسيرت الجبال فكانت سراباً * إنّ جهنّم كانت مرصاداً * للطاغين مأبا * لبثين فيهآ احقاباً * ""

أقرأ الآيات السابقة وأجب عن الأسئلة التالية :

1)               ما معنى المفردات القرآنية التالية :

1)    أفواجاً        …………………………

2)    سرابا         …………………………

2)               لماذا سمي يوم القيامة يوم الفصل ؟

-------------------------------------------

3)               يوم القيامة تحدث تغّيرات كثيرة في هذا الكون ذكرت الآيات منها اثنتين هما :

1)                                       --------------------------------------

2)                                        -------------------------------------

4)       ما أسم المَلَك الذي ينفخ في الصور يوم القيامة ؟

-------------------------------------------

4)               فسر الآيات التالية :

إن جهنم كانت مرصاداً :           ------------------------

للطاغين مأبا          :            ------------------------

لابثين فيها أحقابا        :         ------------------------

السؤال الثالث :                                                     ( 7 درجات )

أ‌)                   أكمل كتابة الآيات التالية : " هل أتاك حديث موسى * ----------------------

---------------------------------------------------

------------------------------------  فقال أَناْ ربكم الأعلى ""  0

ب‌)               أكمل كتابة الآية التالية : عمّ يتساءلون  * عن النبأ العظيم * 0

---------------------------------------------------

        ---------------------------------------------------

          ---------------------------- وجعلنا النهار معاشاً  0

 

- 33 -

ثانياً : الحديث الشريف:                              ( 15 درجة )

السؤال الأول :                                                      ( 5 درجات )

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى 0 قالوا : يا رسول الله ومن يأبى ؟

        قال : من أطاعني دخل الجنة ومن عصاني فقد أبى " 0

       اقرأ الحديث ثم أجب عن الأسئلة التالية :-

1)               في الحديث بشارة للمسلمين 0 ما هي ؟

------------------------------------------------

2)               يبين الحديث أن فريقاً من المسلمين يدخلون الجنة لأنهم أطاعوا الرَسول في :

1) ------------------------------------------

2)  ------------------------------------------

3)               يبين الحديث أن فريقاً من الناس يدخلون نار جهنم لأنهم :

1)                                       ----------------------------------------

2)                                        ---------------------------------------

السؤال الثاني :                                                     ( 6 درجات )

عن أبي موسى الاشعري رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " أطعموا الجائع ، وعودوا المريض ، وفكوا العاني " 0

1)                              ما معنى قوله صلى الله عليه وسلم :

      فكوا العاني : ------------------------------

2)                            لماذا أمر الرسول صلى الله عليه وسلم بإطعام الجائع ؟

1)                                                    --------------------------------------

2)                                                    -- - ----------------------------------

3)   ضع إشارة  (      )  أمام التصرف الصحيح وإشارة (X ) أمام التصرف الخطأ :

1)                                                                من آداب زيارة المريض الدعاء له بالشفاء 0          (     

2)                                                                 زيارة المريض وقت نومه مفيدة له 0                 (      )

3)                                                                زيارة المريض من واجبات المسلم 0                  (      )

 

 

-         34

السؤال الثالث :                                                     ( 10 درجات )

       أكمل كتابة الحديثين التاليين :

1)               عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

إنكم لا تسعون الناس بأموالكم     …………………………………………………… 

2)               قال صلى الله عليه وسلم " المؤمن للمؤمن  …………………………………………….

……………………………………………………………………………………………

 

 

 

 

 

ثالثاً :  الموضوعات :                                           ( 40 درجة )

السؤال الأول :                                                      ( 6 درجات )

       أكمل الجمل التالية بما يناسبها :

1)               يتسلم المؤمن كتابة يوم القيامة بيده  ……………………  أما الكافر فيأخذ كتابه بيده

………………………

2)               من أسماء اليوم الآخر التي وردت في القرآن ………………… ومن أسماء النار التي وردت

في القرآن …………………… 0

3)               اختفى الرسول وأبو بكر وهو مهاجر في غار ………………. ثلاثة أيام 0

4)               هاجر معظم الصحابة إلى المدينة سراً بينما هاجر عمر بن الخطاب ……………………

السؤال الثاني :                                                     ( 14 درجة )

أ)     ما المقصود بالأمور التالية :

1)                                 البَعث :  ------------------------------------

2)                                  الخلود في الجنة :  -------------------------------

3)                                  المؤاخاة بين المهاجرين والأنصار : -----------------------

----------------------------------------

4)                                 الحشــر :  -------------------------------

ب)    أذكر ثلاثة من أوصاف النار الواردة في القرآن الكريم   :

1)                                       -------------------------------------

2)                                        -------------------------------------

3)                                        -------------------------------------

 

ج‌)               تجب الزكاة في المال إذا تحققت فيه الشروط التالية :

1)                                        -----------------------------------------

2)                                         -----------------------------------------

3)                                        -----------------------------------------

السؤال الثالث  :                                             ( 10 درجات )

أ‌)                  علل ما يلي :

1)                               طلب الرسول صلى الله عليه وسلم من علي أن ينام في فراشه ليلة الهجرة 0

-----------------------------------------

----------------------------------------

2)                               سميت أسماء بنت أبي بكر بذات النطاقين 0

-----------------------------------------

3)                               لم يستطع سراقة بن مالك القبض على الرسول صلى الله عليه وسلم :

----------------------------------------

       4)    اختيار كفار قريش شاباً من كل قبيلة ليضربوا الرسول صلى الله عليه وسلم :

       ----------------------------------------

5                            )  كان عامر بن فهيرة يرعى الغنم حول الغار الذي فيه الرسول صلى الله عليه وسلم

         وأبو بكر :

       ---------------------------------------------

السؤال الرابع :                                                     ( 10 درجات )

أ)     ضع إشارة (        ) أمام العبارة الصحيحة وإشارة ( X ) أمام العبارة الخطأ :

       1)  المؤمنون يدخلون الجنة والكفار يدخلون النار 0                    (        )

2) من بنود الوثيقة التي كتبها الرسول لأهل المدينة : اليهود آمنون على دينهم

وأموالهم 0                                             (        )

       3)   الصلاة في المسجد النبوي خير من مائة ألف صلاة في غيره 0   (        )

       4)    يجوز للمسلمين أن يتعلموا الرياضيات والعلوم في المساجد (        )

       5)     كانت جدران المسجد عندما بناه الرسول من الأسمنت والرخام   (        )

       6)      أول مسجد أُسس في الإسلام المسجد النبوي 0                 (        )

ب‌)              أختر الإجابة الصحيحة فيما يلي :

1)                             قال تعالى " وءاتوا حقه يوم حصاده " المقصود بهذه الآية :

أ‌)                                                       الذهب والفضة 

ب)  عروض التجارة

ج‌)                                                       الزروع والثمار

د‌)                                                          كنوز الأرض

2)                            الذي استضاف رسول الله صلى الله عليه وسلم عند وصوله المدينة :

أ‌)                                                         اسيد بن خضير 0

                   ب)  أبو أيوب الأنصاري

ج‌)                                                        معاذ بن جبل

د‌)                                                           سعد بن معاذ

3)                            الجائزة التي جعلتها قريش لمن يقبض على الرسول صلى الله عليه وسلم في هجرته :

أ‌                                                        )     ألف ناقـة

ب‌)                                                  مائة شـاة

د‌)                                                                    مائة بقـرة

د‌)                                                                    مائة ناقـة

4)                            استلم سراقة بن مالك جائزته التي وعده بها الرسول صلى الله عليه وسلم زمن الخليفة

أ‌)                                                            أبو بكر الصديق رضي الله عنـه

ب‌)                                                         عمر بن الخطاب رضي الله عنه

ج‌)                                                            عثمان بن عفان رضي الله عنـه

د‌)                                                               علي بن أبي طالب رضي الله عنه

                   ( انتهت الأسئلة )

مع تمنياتي للجميع بالتوفيق والنجاح ،،

""سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك ""

**********************************

 

 

الخاتمة

 

 

 

 


       أرجو أن يكون هذا البحث مفيداً لكل من تكرم بقراءته ، وأن يكون قد أعطى فكرة وافيه عن كيفية بناء الورقة الامتحانية في مادة التربية الإسلامية 0

       فالورقة الامتحانية هي أهم الوسائل بل قد تكون الوسيلة الوحيدة التي يتم من خلالها تقييم الطلاب في مدارسنا ، وأحب أن أشير في نهاية هذا البحث إلى ضرورة أن يكون واضع ورقة الامتحان على مستوى يؤهله إلى ذلك ، وأكرر هنا اقتراحي بضرورة جعل امتحان نهاية الفصل الأول والثاني موحداً على مستوى المنطقة التعليمية بإشـراف التوجيه الفني للمواد الدراسية  0

وأقتــــرح 000

       بأن تجرى تجربة ولو في بعض الفصول وفي بعض المواد الدراسية في بداية الأمر ودراسة النتائج ، ومقارنة نتائج الأسئلة الموحدة مع الأسئلة الأخرى 0

كما أدعو السادة معلمي التربية الإسلامية إلى المطالعة في الكتب التربوية خاصة ما يتعلق منها بالأهداف التربوية وأمور الامتحانات والتقييم التربوي 0

كما أدعو إلى عقد دورات مستمرة في مجال التقويم التربوي سواء كان ذلك للموجهين أو للمعلمين من أجل تحسين الورقة الامتحانية 0

 

وأخيراً أرجو الله سبحانه وتعالى أن يتقبل منا وأن يجعل أعمالنا خالصة لوجهه الكريم0

             وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ،،

************************************

 

 

المراجع

1)               عبد العزيز ( صالح ) :

التربية الحديثة الطبعة السابعة دار المعارف ، مصر 0

2)               توق ( محي الدين ) ، عدس ( عبد الرحمن ) :

أساسيات علم النفس التربوي لا طبعة دار جون وايلي وأبنائه للنشر والطباعة ، 1984 م 0

3)               عطيه ( نعيم ) :

التقييم التربوي الهادف الطبعة الثالثة بيروت : الشركة العالمية للكتاب 1992 م

4)               رمضان ( محمد رفعت ) وآخرون :

أصول التربية وعلم النفس الطبعة الرابعة القاهرة : دار الفكر العربي 1957 م

5)               ناصر ( إبراهيم ) :

مقدمة في التربية الطبعة السادسة عمان : جمعية عمال المطابع التعاونية : 1986م

6)               نشواتي ( عبد المجيد ) :

علم النفس التربوي الطبعة الثانية عمان : دار الفرقان 1405 ، 1985 م

                     ***********************************

 خاص لموقع الدراسات والبحوث http://www.minshawi.com



[1]               محمد رفعت رمضان ، أصول التربية وعلم النفس ص 243 0

[2]               نعيم عطيه ، التقييم التربوي الهادف ص 14 0

[3]               صالح عبد العزيز ، أصول التربية الحديثة ، ص 373

[4]      محمد رعفت وآخرون ، أصول التربية وعلم النفس    ص   252

[5]    محي الدين توق ، عبد الرحمن عدس ، أساسيات علم النفس التربوي ، ص 334

[6]       صالح عبد العزيز ، التربية الحديثة ، ص   382

[7] )        محي الدين توق ، عبد الرحمن عدس ، أساسيات علم النفس التربوي ص 341

[8] )    صالح عبد العزيز ، التربية الحديثة  ص 394  0

[9] )      محي الدين توق ، عبد الرحمن عدس ، اساسات علم النفس التربوي  ص   337