النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: من يساعدني في ترجمة هذه المقالة ولو سطر واحد!

  1. #1
    مساعد باحث
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    38

    Talking من يساعدني في ترجمة هذه المقالة ولو سطر واحد!

    Domains and Facets: Hierarchical
    Personality Assessment Using the
    Revised NEO Personality Inventory
    Paul T. Costa, Jr. and Robert R. McCrae
    Gerontology Research Center
    National Institute on Aging, NIH
    Baltimore, MD
    Personality traits are organized hierarchically, with narrow, specific traits com­bining to define broad, global factors. The Revised NEO Personality Inventory (NEO-PI-R; Costa & McCrae, 1992c) assesses personality at both levels, with six specific facet scales in each of five broad domains. This article describes conceptual issues in specifying facets of a domain and reports evidence on the validity of NEO-PI-R facet scales. Facet analysis—the interpretation of a scale in terms of the specific facets with which it correlates—is illustrated using alternative measures of the five-factor model and occupational scales. Finally, the hierarchical interpretation of personality profiles is discussed. Interpreta­tion on the domain level yields a rapid understanding of the individual; inter­pretation of specific facet scales gives a more detailed assessment.
    The Revised NEO Personality Inventory (NEO-PI-R; Costa & McCrae, 1992c) is a 240-item questionnaire designed to operationalize the five-factor model of personality (FFM; Digman, 1990; McCrae & John, 1992). Over the past decade, the FFM has become a dominant paradigm in personality psy­chology, yet most attention has been focused on the E(ig Five factors them­selves, to the neglect of the specific traits that define these factors. In this article we emphasize the facet scales of the NEO-PI-R, discussing the logic behind their development, the evidence of their discriminant validity, and their utility in interpreting the nature of other personality scales. We also address the complexities of interpreting profiles from an instrument that provides both a global and a detailed assessment of an individual's personal­ity. The first part of the article may appeal chiefly to the personality theorist,



    22 COSTA AND McCRAE
    the middle part to the researcher, and the last to the clinician interested in the assessment of individuals.
    A HIERARCHICAL MODEL OF PERSONALITY STRUCTURE
    In an article on the cross-cultural invariance of personality structure, Paunonen, Jackson, Trzebinski, and Forsterling (1992) concluded that "If one desires a broad overview of personality dimensions, we regard the five-factor model as most promising, but if one's theoretical or pragmatic requirements are for a more differentiated, detailed perspective, perhaps other measurement models should be considered" (p. 455). The same senti­ment has been expressed by many others (Briggs, 1989; Buss, 1989; Mershon & Gorsuch, 1988), all of whom noted the greater precision of measurement, if narrower focus, of more specific traits.
    What these critics of the FFM have failed to do, however, is to agree upon which specific traits should be measured. Many alternative sets of primary traits have been proposed, from the 16 factors of Cattell to the 20 Murray needs measured by Jackson's (1984) Personality Research Form. Although most of these scales can be interpreted in terms of the FFM, they were constructed without reference to it and do not represent a systematic carving up of the five-factor space. In this article we describe an approach to the assessment of traits at both general and specific levels explicitly guided by the FFM: The domain-and-facet approach of the NEO-PI-R.
    The Logic of Domains and Facets
    As Goldberg (1993) noted, there is a long tradition of identifying different levels of specificity in personality trait assessment. Conceptually, this is usually illustrated by the combination of discrete behaviors to form specific traits, and the combination of groups of covarying traits to form broad dimensions of personality. Factor analysts such as Guilford, Cattell, and Eysenck all adopted such a hierarchical model, although Guilford and Cattell emphasized the lower level traits and Eysenck the higher. In the usual factor analytic approach, test items were factored, usually using oblique rotations, and the obtained factor scores were then factored themselves to yield second order factors. Third order factors were occasionally reported.
    In practice, this bottom-up scheme presented several difficulties. Most important was the specification of the initial pool of items. What should be included? Even large item pools may omit important aspects of personality. For example, McCrae, Costa, and Piedmont (1993) reported that there are relatively few items in the California Psychological Inventory that measure Agreeableness, and J. H. Johnson, Butcher, Null, and K. N. Johnson's (1984)



    DOMAINS AND FACETS23
    item factor analysis of the Minnesota Multiphasic Personality Inventory (Hathaway & McKinley, 1983) found no factors related to Conscientiousness.
    The lexical approach, in which the body of trait names in the natural language has been adopted as an exhaustive enumeration of traits, has proven to be the most fruitful guide to a comprehensive model of personal­ity; it was in analyses based on trait terms that the FFM was first discovered. But the lexical approach has distinct limitations as the basis of a hierarchical model of personality, first because some specific traits are not well repre­sented in the natural language (McCrae, 1990), and second because trait terms are found at every level of breadth (John, Hampson, & Goldberg, 1991), from extremely narrow (e.g., sanctimonious, sedentary, sirupy) to extremely broad (e.g., kind, weak, able). Broad terms naturally covary with many narrower terms, whereas narrower terms may not covary with each other. The result is that when representative lists of trait adjectives are factored, the broader terms account for the lion's share of the covariance, and only five broad factors typically emerge (Goldberg, 1990).
    These problems are minimized by a top-down approach to hierarchical assessment. In the program of research that lead to the development of the NEO-PI-R, we began by looking for the broadest and most pervasive themes that recurred in personality measures. Eysenck's Extraversion (E) and Neu-roticism (N) had already been identified as the Big Two by Wiggins (1968), and we proposed that Openness to Experience (O) also qualified as a major dimension of personality (Costa & McCrae, 1978). A few years later we recognized the need for Agreeableness (A) and Conscientiousness (C).
    Rather than use the term factors, which might apply to any level in the hierarchy, we chose to call N, E, O, A, and C domains, a term defined as "a sphere of concern or function" (Morris, 1976, p. 389). Intellectual curiosity, need for variety, and aesthetic sensitivity all concerned some aspect of experiencing the world, and thus belonged in the domain of O. Although this terminology is somewhat unusual, it is not unparalleled: About the same time, and quite independently, Digman (1979) presented a paper entitled "The Five Major Domains of Personality Variables: Analyses of Personality Questionnaire Data in the Light of the Five Robust Factors Emerging from Studies of Rated Characteristics."
    We regarded domains as multifaceted collections of specific cognitive, affective, and behavioral tendencies that might be grouped in many different ways, and we used the term facet to designate the lower level traits corre­sponding to these groupings. Our working metaphor was the mathematical set, which could be divided into subsets by selecting different combinations of elements.



    بارك الله فيكم

  2. #2
    باحث جديد
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    7

    افتراضي

    الترجمة:

    المجالات والأشكال : الهرمي
    التقييم باستخدام السمات
    المنقحة الأجسام القريبة من الأرض الجرد شخصية
    بول T. كوستا الابن وروبرت [مكر] ر.

    مركز بحوث علم الشيخوخة
    المعهد الوطني للشيخوخة ، المعاهد الوطنية للصحة
    دكتوراه في الطب بالتيمور ،
    ويتم تنظيم السمات الشخصية هرميا ، مع ضيق ، تجمع بين سمات محددة لتعريف واسع ، والعوامل العالمية. المعدل الأجسام القريبة من الأرض شخصية جرد (بي آر الجدد ؛ كوستا و [مكر] ، 1992c) يقيم السمات على الصعيدين ، مع ستة جداول وجه من وجوه محددة في كل مجال من المجالات الخمسة واسعة النطاق. تصف هذه المقالة المسائل المفاهيمية في تحديد جوانب من مجال التقارير والأدلة على صحة جداول وجه من وجوه المحافظين الجدد ، بي الراديوية. ويتجلى المظهر تحليل وتفسير مقياس من حيث جوانب معينة مع الذي يرتبط التي تستخدم تدابير بديلة من طراز خمس عامل والمقاييس المهنية. وأخيرا ، ناقش تفسير الهرمي من ملامح الشخصية. التفسير على مستوى المجال غلة فهم سريع للفرد ؛ تفسير جداول وجه من وجوه محددة يقدم تقييما أكثر تفصيلا.
    المعدل الأجسام القريبة من الأرض شخصية جرد (بي آر الجدد ؛ كوستا و [مكر] ، 1992c) هي الاستبيان 240 من جدول الأعمال تهدف إلى تفعيل نموذج خمسة معامل للشخصية (بعثة تقصي الحقائق ؛ Digman ، 1990 ؛ & جون [مكر] ، 1992). على مدى العقد الماضي ، أصبح نموذج بعثة تقصي الحقائق السائدة في علم النفس السمات ، ولكن معظم الاهتمام انصب على البريد (زاي خمسة عوامل أنفسهم ، إلى إهمال من السمات المحددة التي تحدد هذه العوامل ، وفي هذا المقال فإننا نؤكد على وجه من وجوه جداول من الجدد بي الراديوية ، ومناقشة المنطق وراء تنميتها ، ودليل على صحتها التمايز ، وفائدتها في تفسير طبيعة موازين السمات الأخرى. علينا أيضا معالجة تعقيدات تفسير ملامح من أداة توفر على حد سواء قد العالمي وتقييما مفصلا لشخصية الفرد ، والجزء الأول من المادة الاستئناف اساسا الى المنظر السمات ،



    22 كوستا و[مكر]
    الجزء الأوسط للباحث ، وآخر من الطبيب المهتمة في تقييم الأفراد.
    نموذج الهيكل الهرمي للشخصية
    في مقال على الثابتية بين الثقافات من بنية الشخصية ، Paunonen ، خلص جاكسون ، Trzebinski ، وForsterling (1992) أنه "إذا كان أحد يرغب في رؤية واسعة لأبعاد الشخصية ، ونعتبر هذا النموذج من خمسة معامل والواعدة ، ولكن إذا واحد في نظري أو عملي المتطلبات للحصول على منظور وأكثر تمايزا مفصلة ، وينبغي النظر في نماذج أخرى ربما القياس "(ص 455). وقد أعرب عن نفس المشاعر من قبل العديد من الآخرين (بريجس ، 1989 ؛ بوسه ، 1989 ؛ ميرشون وGorsuch ، 1988) ، وجميعهم لاحظت زيادة دقة القياس ، وإذا كان التركيز أضيق من سمات أكثر تحديدا.
    ما هؤلاء النقاد من البعثة فشلت في القيام به ، ومع ذلك ، يتم الاتفاق عليها وينبغي قياس سمات محددة. لقد تم اقتراح العديد من مجموعات بديلة من الصفات الأساسية ، من العوامل 16 من Cattell لموراي 20 الاحتياجات تقاس جاكسون (1984) نموذج للبحوث الشخصية. على الرغم من أن يمكن تفسير معظم هذه المقاييس من حيث بعثة تقصي الحقائق ، وشيدت من دون الإشارة إلى أنها لا تمثل وليس نحت منهجية تتكون من خمس مساحة عامل. في هذه المقالة وصفنا مدخلا لتقييم الصفات على كل المستويات العامة والخاصة الموجهة من قبل بعثة تقصي الحقائق بشكل واضح : نهج المجال ، ووجه من وجوه المحافظين الجدد ، آر ، بي.
    منطق المجالات والأشكال
    كما غولدبرغ (1993) لاحظت ، هناك تقليد طويل في تحديد مستويات مختلفة من الدقة في تقييم سمة شخصية. من الناحية النظرية ، ويتجلى هذا في العادة من قبل مجموعة من السلوكيات منفصلة لتكوين سمات محددة ، والجمع بين مجموعات من الصفات covarying لتشكيل أبعاد واسعة من السمات. محللون عامل مثل جيلفورد ، Cattell ، وEysenck جميع اعتمدت هذا النموذج الهرمي ، وعلى الرغم من جيلفورد وأكد Cattell الصفات مستوى أدنى وأعلى Eysenck. عامل في المعتاد المنهج التحليلي ، واختبار العناصر سندات ، وعادة ما تستخدم تناوب منحرف ، وعشرات العوامل التي تم الحصول عليها وبعد ذلك يؤخذ أنفسهم لانتاج عوامل من الرتبة الثانية. ولم يبلغ الثالثة وأحيانا عوامل النظام.
    في الواقع ، قدم هذا المخطط من أسفل إلى أعلى عدة صعوبات. وكان أهم مواصفات تجمع الأولي من العناصر. وينبغي أن تدرج ماذا؟ قد تجمعات كبيرة حتى البند تجاهل جوانب مهمة من شخصية. على سبيل المثال ، ذكرت [مكر] ، وكوستا ، وبيدمونت (1993) أن هناك بعض البنود نسبيا في ولاية كاليفورنيا أن المخزون النفسي Agreeableness التدبير ، وJH جونسون ، جزار ، خالية ، وك. ن. جونسون (1984)



    المجالات وFACETS23
    العثور على بند تحليل عامل من ولاية مينيسوتا الجرد الشخصية المتعدد المراحل (هاثاواي وماكينلي ، 1983) أي عوامل تتصل بضمير.
    وقد ثبت أن نهج معجمية ، والذي اعتمد على جثة أسماء سمة في اللغة الطبيعية ، سردا شاملا للصفات ، ليكون دليل مثمرة للغاية لنموذج شامل للشخصية ، بل كان في التحليلات على اساس شروط سمة أن واكتشفت أول بعثة تقصي الحقائق. ولكن نهج معجمية والقيود متميزة كأساس لنموذج هرمي من السمات ، أولا لأن بعض السمات المحددة ليست ممثلة تمثيلا جيدا في اللغة الطبيعية ([مكر] ، 1990) ، والثانية لأنه يتم العثور على شروط سمة في كل مستوى من اتساع (يوحنا ، على سبيل المثال هامبسون ، وغولدبرغ ، 1991) ، من ضيق للغاية (على سبيل المثال ، ورع ، المستقرة ، sirupy) لواسع للغاية (ونوعها ، وقادرة ضعيف). بعبارات عامة covary بطبيعة الحال مع العديد من أضيق ، في حين قد لا أضيق covary مع بعضها البعض. والنتيجة هي أنه عندما يسرد ممثل الصفات هي سمة الحسبان ، على نطاق أوسع حيث تستأثر بنصيب الأسد من التباين ، وفقط خمسة عوامل واسعة تظهر عادة (غولدبرغ ، 1990).
    يتم الحد من هذه المشاكل عن طريق اتباع نهج من أعلى إلى أسفل لتقييم الهرمي. في برنامج البحوث التي تؤدي إلى تنمية الجدد بي الراديوية ، بدأنا من خلال البحث عن مواضيع أوسع انتشارا وأكثر أن يتكرر في التدابير الشخصية. وقد تم بالفعل الانبساطية Eysenck في (ه) ونوي roticism - (ن) على النحو المحدد الكبار اثنان من يغينز (1968) ، واقترحنا أن الانفتاح على الخبرة (سين) مؤهل أيضا باعتبارها بعدا رئيسيا من السمات (كوستا و [مكر] ، 1978 ). وبعد سنوات قليلة أدركنا ضرورة Agreeableness (أ) بضمير و (ج).
    اخترنا بدلا من استخدام مصطلح العوامل ، التي قد تنطبق على أي مستوى في التسلسل الهرمي ، من استدعاء ن ، ه ، س ، أ ، ج والمجالات ، وهو مصطلح يعرف بأنه "مجال للقلق أو وظيفة" (موريس ، عام 1976 ، ص 389). الفضول الفكري ، والحاجة إلى التنوع ، والحساسية الجمالية المعنية كل جانب من جوانب تواجه العالم ، وينتمي بالتالي في مجال الإخراج ورغم أن هذا المصطلح إلى حد ما غير عادي ، لا يتم لا مثيل لها ما يلي : في الوقت نفسه تقريبا ، وبشكل مستقل تماما ، Digman قدم (1979) ورقة بعنوان "المجالات الرئيسية الخمسة للمتغيرات الشخصية : تحليلات شخصية استبيان البيانات في ضوء العوامل القوية خمسة الناشئة من الدراسات من خصائص تقييمه".
    ونحن كما تعتبر المجالات المتعددة الأوجه لمجموعات محددة الاتجاهات المعرفية والوجدانية والسلوكية التي يمكن تجميعها بطرق مختلفة وكثيرة ، وكنا في وجه من وجوه مصطلح للدلالة على انخفاض مستوى الصفات المقابلة لهذه التجمعات. وكان استعارة لدينا مجموعة العمل الرياضي ، والتي يمكن تقسيمها إلى مجموعات فرعية من خلال اختيار مجموعات مختلفة من العناصر.
    التعديل الأخير تم بواسطة دارين ; 05-30-10 الساعة 06:27 PM

  3. #3
    باحث جديد
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7

    افتراضي

    المجالات والأشكال : الهرمي
    التقييم باستخدام السمات
    المنقحة الأجسام القريبة من الأرض الجرد شخصية
    بول T. كوستا الابن وروبرت [مكر] ر.

    مركز بحوث علم الشيخوخة
    المعهد الوطني للشيخوخة ، المعاهد الوطنية للصحة
    دكتوراه في الطب بالتيمور ،
    ويتم تنظيم السمات الشخصية هرميا ، مع ضيق ، تجمع بين سمات محددة لتعريف واسع ، والعوامل العالمية. المعدل الأجسام القريبة من الأرض شخصية جرد (بي آر الجدد ؛ كوستا و [مكر] ، 1992c) يقيم السمات على الصعيدين ، مع ستة جداول وجه من وجوه محددة في كل مجال من المجالات الخمسة واسعة النطاق. تصف هذه المقالة المسائل المفاهيمية في تحديد جوانب من مجال التقارير والأدلة على صحة جداول وجه من وجوه المحافظين الجدد ، بي الراديوية. ويتجلى المظهر تحليل وتفسير مقياس من حيث جوانب معينة مع الذي يرتبط التي تستخدم تدابير بديلة من طراز خمس عامل والمقاييس المهنية. وأخيرا ، ناقش تفسير الهرمي من ملامح الشخصية. التفسير على مستوى المجال غلة فهم سريع للفرد ؛ تفسير جداول وجه من وجوه محددة يقدم تقييما أكثر تفصيلا.
    المعدل الأجسام القريبة من الأرض شخصية جرد (بي آر الجدد ؛ كوستا و [مكر] ، 1992c) هي الاستبيان 240 من جدول الأعمال تهدف إلى تفعيل نموذج خمسة معامل للشخصية (بعثة تقصي الحقائق ؛ Digman ، 1990 ؛ & جون [مكر] ، 1992). على مدى العقد الماضي ، أصبح نموذج بعثة تقصي الحقائق السائدة في علم النفس السمات ، ولكن معظم الاهتمام انصب على البريد (زاي خمسة عوامل أنفسهم ، إلى إهمال من السمات المحددة التي تحدد هذه العوامل ، وفي هذا المقال فإننا نؤكد على وجه من وجوه جداول من الجدد بي الراديوية ، ومناقشة المنطق وراء تنميتها ، ودليل على صحتها التمايز ، وفائدتها في تفسير طبيعة موازين السمات الأخرى. علينا أيضا معالجة تعقيدات تفسير ملامح من أداة توفر على حد سواء قد العالمي وتقييما مفصلا لشخصية الفرد ، والجزء الأول من المادة الاستئناف اساسا الى المنظر السمات ،



    22 كوستا و[مكر]
    الجزء الأوسط للباحث ، وآخر من الطبيب المهتمة في تقييم الأفراد.
    نموذج الهيكل الهرمي للشخصية
    في مقال على الثابتية بين الثقافات من بنية الشخصية ، Paunonen ، خلص جاكسون ، Trzebinski ، وForsterling (1992) أنه "إذا كان أحد يرغب في رؤية واسعة لأبعاد الشخصية ، ونعتبر هذا النموذج من خمسة معامل والواعدة ، ولكن إذا واحد في نظري أو عملي المتطلبات للحصول على منظور وأكثر تمايزا مفصلة ، وينبغي النظر في نماذج أخرى ربما القياس "(ص 455). وقد أعرب عن نفس المشاعر من قبل العديد من الآخرين (بريجس ، 1989 ؛ بوسه ، 1989 ؛ ميرشون وGorsuch ، 1988) ، وجميعهم لاحظت زيادة دقة القياس ، وإذا كان التركيز أضيق من سمات أكثر تحديدا.
    ما هؤلاء النقاد من البعثة فشلت في القيام به ، ومع ذلك ، يتم الاتفاق عليها وينبغي قياس سمات محددة. لقد تم اقتراح العديد من مجموعات بديلة من الصفات الأساسية ، من العوامل 16 من Cattell لموراي 20 الاحتياجات تقاس جاكسون (1984) نموذج للبحوث الشخصية. على الرغم من أن يمكن تفسير معظم هذه المقاييس من حيث بعثة تقصي الحقائق ، وشيدت من دون الإشارة إلى أنها لا تمثل وليس نحت منهجية تتكون من خمس مساحة عامل. في هذه المقالة وصفنا مدخلا لتقييم الصفات على كل المستويات العامة والخاصة الموجهة من قبل بعثة تقصي الحقائق بشكل واضح : نهج المجال ، ووجه من وجوه المحافظين الجدد ، آر ، بي.
    منطق المجالات والأشكال
    كما غولدبرغ (1993) لاحظت ، هناك تقليد طويل في تحديد مستويات مختلفة من الدقة في تقييم سمة شخصية. من الناحية النظرية ، ويتجلى هذا في العادة من قبل مجموعة من السلوكيات منفصلة لتكوين سمات محددة ، والجمع بين مجموعات من الصفات covarying لتشكيل أبعاد واسعة من السمات. محللون عامل مثل جيلفورد ، Cattell ، وEysenck جميع اعتمدت هذا النموذج الهرمي ، وعلى الرغم من جيلفورد وأكد Cattell الصفات مستوى أدنى وأعلى Eysenck. عامل في المعتاد المنهج التحليلي ، واختبار العناصر سندات ، وعادة ما تستخدم تناوب منحرف ، وعشرات العوامل التي تم الحصول عليها وبعد ذلك يؤخذ أنفسهم لانتاج عوامل من الرتبة الثانية. ولم يبلغ الثالثة وأحيانا عوامل النظام.
    في الواقع ، قدم هذا المخطط من أسفل إلى أعلى عدة صعوبات. وكان أهم مواصفات تجمع الأولي من العناصر. وينبغي أن تدرج ماذا؟ قد تجمعات كبيرة حتى البند تجاهل جوانب مهمة من شخصية. على سبيل المثال ، ذكرت [مكر] ، وكوستا ، وبيدمونت (1993) أن هناك بعض البنود نسبيا في ولاية كاليفورنيا أن المخزون النفسي Agreeableness التدبير ، وJH جونسون ، جزار ، خالية ، وك. ن. جونسون (1984)



    المجالات وFACETS23
    العثور على بند تحليل عامل من ولاية مينيسوتا الجرد الشخصية المتعدد المراحل (هاثاواي وماكينلي ، 1983) أي عوامل تتصل بضمير.
    وقد ثبت أن نهج معجمية ، والذي اعتمد على جثة أسماء سمة في اللغة الطبيعية ، سردا شاملا للصفات ، ليكون دليل مثمرة للغاية لنموذج شامل للشخصية ، بل كان في التحليلات على اساس شروط سمة أن واكتشفت أول بعثة تقصي الحقائق. ولكن نهج معجمية والقيود متميزة كأساس لنموذج هرمي من السمات ، أولا لأن بعض السمات المحددة ليست ممثلة تمثيلا جيدا في اللغة الطبيعية ([مكر] ، 1990) ، والثانية لأنه يتم العثور على شروط سمة في كل مستوى من اتساع (يوحنا ، على سبيل المثال هامبسون ، وغولدبرغ ، 1991) ، من ضيق للغاية (على سبيل المثال ، ورع ، المستقرة ، sirupy) لواسع للغاية (ونوعها ، وقادرة ضعيف). بعبارات عامة covary بطبيعة الحال مع العديد من أضيق ، في حين قد لا أضيق covary مع بعضها البعض. والنتيجة هي أنه عندما يسرد ممثل الصفات هي سمة الحسبان ، على نطاق أوسع حيث تستأثر بنصيب الأسد من التباين ، وفقط خمسة عوامل واسعة تظهر عادة (غولدبرغ ، 1990).
    يتم الحد من هذه المشاكل عن طريق اتباع نهج من أعلى إلى أسفل لتقييم الهرمي. في برنامج البحوث التي تؤدي إلى تنمية الجدد بي الراديوية ، بدأنا من خلال البحث عن مواضيع أوسع انتشارا وأكثر أن يتكرر في التدابير الشخصية. وقد تم بالفعل الانبساطية Eysenck في (ه) ونوي roticism - (ن) على النحو المحدد الكبار اثنان من يغينز (1968) ، واقترحنا أن الانفتاح على الخبرة (سين) مؤهل أيضا باعتبارها بعدا رئيسيا من السمات (كوستا و [مكر] ، 1978 ). وبعد سنوات قليلة أدركنا ضرورة Agreeableness (أ) بضمير و (ج).
    اخترنا بدلا من استخدام مصطلح العوامل ، التي قد تنطبق على أي مستوى في التسلسل الهرمي ، من استدعاء ن ، ه ، س ، أ ، ج والمجالات ، وهو مصطلح يعرف بأنه "مجال للقلق أو وظيفة" (موريس ، عام 1976 ، ص 389). الفضول الفكري ، والحاجة إلى التنوع ، والحساسية الجمالية المعنية كل جانب من جوانب تواجه العالم ، وينتمي بالتالي في مجال الإخراج ورغم أن هذا المصطلح إلى حد ما غير عادي ، لا يتم لا مثيل لها ما يلي : في الوقت نفسه تقريبا ، وبشكل مستقل تماما ، Digman قدم (1979) ورقة بعنوان "المجالات الرئيسية الخمسة للمتغيرات الشخصية : تحليلات شخصية استبيان البيانات في ضوء العوامل القوية خمسة الناشئة من الدراسات من خصائص تقييمه".
    ونحن كما تعتبر المجالات المتعددة الأوجه لمجموعات محددة الاتجاهات المعرفية والوجدانية والسلوكية التي يمكن تجميعها بطرق مختلفة وكثيرة ، وكنا في وجه من وجوه مصطلح للدلالة على انخفاض مستوى الصفات المقابلة لهذه التجمعات. وكان استعارة لدينا مجموعة العمل الرياضي ، والتي يمكن تقسيمها إلى مجموعات فرعية من خلال اختيار مجموعات مختلفة من العناصر.

المواضيع المتشابهه

  1. ترجمة معاني القرآن الكريم بـ 30 لغة مختلفة ... انشر تؤجر
    بواسطة abteel في المنتدى نفحات إيمانية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-08-08, 11:17 AM
  2. حرف واحد يدمر جهاز حاسوبك دون امل تصليحه !
    بواسطة أمل فلسطين في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-29-07, 12:10 AM
  3. نقد المقالة
    بواسطة رسالة ماجستير في المنتدى نقد الدراسات وتلخيص الكتب
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 05-19-07, 09:21 PM
  4. مشكلة في ترجمة المستخلص
    بواسطة المتحجبة في المنتدى ابجديات البحث العلمي
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 04-30-07, 09:20 AM
  5. ارجو ترجمة
    بواسطة لوتس في المنتدى التربية والتعليم
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-26-06, 01:48 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الحقوق محفوظة لموقع منشاوي للدرسات والابحاث | تصميم المتحده لخدمات الانترنت